د.ميمونة الصباح: الارتقاء بمستوى الأساتذة والطلبة - 2007-09-12

أكدت عميدة كلية الآداب الدكتورة ميمونة خليفة الصباح ان كلية الاداب في ضوء تطلعاتها وطموحاتها الاكاديمية تحرص على تقويم ادائها العلمي وتقييمه بصورة مستمرة سعيا لعرض منجزاتها وتحديدا لمعوقات بعض اهدافها وذلك ايمانا من الكلية بالدور الايجابي لعملية التقييم في كشف الايجابيات والسلبيات، ليس فقط في تنفيذ اهدافها الاكاديمية وغايتها العلمية، بل وفي تحقيق التواصل الايجابي مع المجتمع والتفاعل الخلاق مع قضاياه وتحلل نقاط القوة والضعف وتحدد فرص التطوير وخياراته لتعمل على تعزيز الايجابيات وتلافي السلبيات.

اهتمام

وبينت الدكتورة ميمونة خلال المؤتمر الصحافي بمناسبة بدء عملها كعميدة لكلية الاداب حرص الكلية على الاهتمام بالعملية التعليمية والكتاب الجامعي والتجديد في طرق التدريس من خلال العمل على ان تكون الكتب التي يرجع اليها او يدرس فيها حديثة التأليف بقدر الامكان كما يمكن للاقسام العلمية ان تحدد الشروط المناسبة لها في هذا الشأن، وفي شتى الجوانب تأكيدا على مبدأ التعددية المعرفية والمنهجية ومن المفيد ان تكون الاقسام العلمية ممثلة برئيس القسم ومجلس القسم على علم محدد بالكتب التي يقوم الطلاب بدراستها ومنذ بداية الفصل الدراسي، مشيرة الى انه ينبغي الاهتمام بتطوير اداء اعضاء هيئة التدريس باطلاعهم على طرق التدريس المتنوعة وعلى المستحدثات في هذا الشأن، عن طريق حضور المؤتمرات المتعلقة بالتعليم وتطوير طرقه والمشاركة بالدورات التدريبية وحلقات المناقشة وغير ذلك، موضحة انه ينبغي العناية بتوفير الوسائل الفنية بانواعها والمعينة على التدريس الجيد، وبحسب تخصصات الكلية والاقسام مع مراعاة الجانب النفسي من حيث زيادة التشويق ودفع الملل عن الطلاب، الى جوار الجانب العقلي المتمثل في وضوح الافكار وتسلسلها وقدرة الطلاب على الاستيعاب والحرص على مشاركة الطلبة في المواضيع العلمية المطروحة وتشجيعهم على الحوار والنقاش والابتعاد عن التلقين والتكرار والانتقال الى عمليات التمثيل والتركيب في معالجة البيانات والمعلومات وذلك ان امداد الطلبة باكبر عدد من المعلومات لا تعادل اهميته مهما بلغت تلك الاهمية، اهمية تعليمهم استعمال تلك المعلومات استعمالا فاعلا مفيدا وان يكونوا قادرين على الاستجابة النقدية والمبدعة لهم.

رغبات

واكدت الدكتورة ميمونة ضرورة اخذ رغبات الطلاب في الاعتبار بالموازنة مع حصولهم على المستويات المناسبة في امتحان الثانوية العامة حسب ما تقرره الجامعات وكلياتها وما تضيفه الاقسام العلمية من شروط مع الاهتمام بوضع شروط خاصة لكل كلية وكل قسم علمي عند التحويل من كلية الى اخر او من قسم الى اخر بالجامعة، وقبول مبدأ اختبار القدرات الخاصة بحسب احتياجات كل كلية وكل قسم علمي، مع الاخذ بالاعتبار الزيادة المتوقعة في اعداد الطلاب القادمين الى الجامعة خلال السنوات القادمة، مشيرة الى اعتماد العمادة مبدأ المرونة في تعديل وتحديث الصحائف دون احداث هوات تعوق انتظام العمل ووضوح الرؤية عند سائر الاطراف، ويترك للكلية وللاقسام العلمية حرية الحركة بالنسبة الى مقررات التخصص المساند بحيث يتم دعم التخصص الرئيسي والانفتاح على ميادين المعرفة المواكبة معا، كذلك الاهتمام باستحداث مقررات تخصصية تحدد فتراتها، بما يواكب تطور المعرفة، والنظر في استبعاد المقررات المهملة التي يتم تدريسها ومراعاة توفر التأسيس المعرفي والمنهجي الضروري للتخصص المعين،وكذلك مراعاة حاجات المجتمع ومستقبل الخريج وسوق العمل.

قدرات

واضافت الدكتورة ميمونة حرص العمادة على العمل على تطوير القدرات البحثية لاعضاء هيئة التدريس ودعم مشاريع الترقيات من خلال التأكيد على أهمية البحث العلمي، ليس فقط كوسيلة للترقية بل كأساس جوهري لقيام الجامعة ووسيلة لخدمة الطلاب والمجتمع وخلق مناخ فكري يقظ، مع الاهتمام بدعم ميزانية المكتبة الى اكبر درجة ممكنة وتيسير اجراء دعم الابحاث العلمية وتيسير المساعدات المكتبية بانواعها، ومنها طباعة الابحاث بشكل سريع كذلك دعم اعداد اعضاء هيئة التدريس تلافيا لزيادة النصاب من حيث الواقع والعمل على تخفيض النصاب لعضو هيئة التدريس الذي يحصل على دعم للبحث العلمي، وتشجيع حضور المؤتمرات والندوات العلمية خارج الكويت، وزيادة المخصصات المالية لهذا البند ودعم اعضاء هيئة التدريس الذين يقومون بأبحاث في فترة الصيف في الجامعات الاخرى ومحاولة تطبيق نظام الاستعارة العالمية للكتب بطريقة فعالة وسريعة مع تيسير اجراءات نشر الابحاث لدى هيئة النشر العلمي بالجامعة، كذلك تسهيل اجراءات الترقية، والعمل على دعم آلية اوضح وشفافية في موضوع الترقيات والعمل على دعم المدرسين في سعيهم للترقيات، ويمكن القيام كذلك من خلال عمل العمادة بصورة مباشرة مع المدرسين في دعم وزيادة اجراءات الترقية وفتح طرق جديدة تسمح لهم بحل جميع الاشكاليات في هذا السياق، موضحة ان تقييم نجاح العمادة في كلية الآداب هو بصورة مباشرة متعلق بعدد من الزملاء الذين يحصلون على الترقيات في هذه الفترة مما يؤكد دعم البحث العلمي وتشجيع عضو هيئة التدريس على البحث والاعداد للترقية من خلال البحث العلمي الجاد.

تطوير

وأشارت الدكتورة ميمونة الى العمل على تطوير ودعم الأنشطة التدريبية من خلال دعم مكتب الاستشارات والتدريب في الكلية مبينة ان هذا المكتب يشكل مصدرا مهما في نقل خبرات ومعارف الكلية للمجتمع مما يجعل الكلية مساهمة في بناء المجتمع الحديث في الكويت، واذ يعمل هذا المكتب بصورة مهمة فان نشاطه يحتاج الى تدعيم من خلال توفير المسمى الوظيفي الصحي للمكتب، حيث يعمل هذا القطاع داخل اغلب الكليات تحت مسمى العميد المساعد لشؤون التدريب والتطوير والاستشارات، وهو مايعكس اهتمام الكليات بهذا النشاط. ولكن في كلية الآداب لايوجد هذا المنصب ويتحرك المكتب داخل هيكلة رئيس المكتب مما يحد من قدراته المتعلقة بالهيكلية والمشاركة برسم السياسات في مجلس الكلية، لذا فإننا نسعى لوضع منصب عميد مساعد لشؤون الاستشارات والتدريب وذلك لتوفير كل الاحتياجات التي يتطلبها من موظفين وخاصة مايتعلق بتسويق الدورات لهذا المكتب، موضحة ان وحدة المهارات الطلابية التي تتبع لمكتب الاستشارات هي من أهم انجازات الكلية في الفترة السابقة، حيث توفر هذه الوحدة الدورات التي يحتاجها الطلبة للحصول على مهارات تؤهلهم لسوق العمل الكويتي ولأن هذا العمل يحتاج الى عمليات رصد وتقييم لمخرجات الكلية، ثم توفير دورات مجانية تدعم مهاراتهم العلمية، مؤكدة دعمها للوحدة وتوفير كل الاحتياجات ايمانا بدورها البارز.

هدف إبداعي

واشارت الدكتورة ميمونة حرصها على تحقيق الهدف الإبداعي للكلية وخلق الكيان المعرفي الذاتي للثقافة العربية الجديدة، مع الاهتمام والتنسيق مع الكليات المماثلة في دول مجلس التعاون الخليجي بما يخدم المنطقة والمصالح الوطنية من خلال الاجتماعات التي تعقد لمديري الجامعات وعمداء الكليات في مجلس التعاون الخليجي مع التأكيد على حرية الاكاديمية المسؤولة لاعضاء هيئة التدريس في اطار الاستقلال الجماعي المتفاعل مع حاجات المجتمع، وفي ظل كون الجامعة منارة وطليعة للمجتمع وجزء لا يتجزأ منه، مع الاهتمام بصيانة المكانة المرموقة للجامعة في وعي المجتمع بأن يكون سلوك الجميع من اعضاء هيئة التدريس والطلاب والمعاونين على مستوى تلك المسؤولية حيث ان الجامعة ممثل المعرفة العالية والبحث العلمي المتعمق والسلوك الأخلاقي النموذجي.

بيئة شاملة

وبينت الدكتورة أنه اخذ بعين الاعتبار ان تكون الكلية وملحقاتها البيئية الشاملة لنمو شخصية الطالب من كافة النواحي واظهار قدراته ومهاراته، وهو مايتطلب العمل على الاهتمام بكافة الانشطة الثقافية والفنية والرياضية والاجتماعية والترفيهية، كذلك العمل على التوسع في استخدام طرق ووسائل المعلومات الحديثة ونشرها لتكون في خدمة الاستاذ والطالب والادارة، مشيرة الى انه يتم التحضير لقيام الكلية بدور مناسب في اطار التعليم المستمر لمستويات عمرية متقدمة، وتوجيه الأقسام العلمية نحو إدخال التخصصات الجديدة الناتجة عن تقدم المعرفة وتغير المعطيات، والتهيئة لاستحداث اقسام علمية جديدة بحسب الحاجة وبعد الدراسة المتأنية لكل الجوانب الامر على سبيل المثال استكمال مشروع انشاء قسم اللغات الشرقية وآدابها في كلية الآداب، بالاضافة الى الحصول على النسبة المناسبة بين اعضاء هيئة التدريس وعدد الطلاب بكل قسم علمي في الكلية وهي نسبة قد تختلف بحسب اختلاف الاقسام العلمية في تلك الكلية والاهتمام بالبحوث المشتركة بين الكلية والكليات المناظرة في جامعات اخرى، ومحاولة زيادة درجة اتصال الكلية والاقسام العلمية المختلفة مع الهيئات العامة وجهات العمل المقابلة لتخصصاتها، والعمل على إيجاد توازن مناسب بين المقررات النظرية وتلك التطبيقية في الاقسام العلمية ذات التوجه التطبيقي.

صياغة

وأكدت على حث أعضاء هيئة التدريس بالعمل على صياغة الامتحانات بحيث لا تقتصر فقط على الكشف عن مدى تحصيل الطالب فحسب بل كذلك عن قدرته على الفهم والربط والاستنتاج والتعبير السليم والسيطرة على المصطلع وابداء الرأي المجدد وتكوين الافكار المنسقة.
وأخيراً.. الحرص على تهيئة الاجواء لأعضاء هيئة التدريس بالكلية والعمل على بحث ودراسة السبل الكفيلة التي تضمن قيامهم بواجباتهم التربوية والعملية بشكل ايجابي، وبشكل يضمن الارتقاء بالعملية التعليمية وايصال المعلومة للطلبة على اكمل وجه من خلال عقد الاجتماعات واللقاءات المستمرة لبحث العراقيل ان وجدت والعمل على حلها في جو اخوي مناسب وايصال كل ذي حق حقه وبث الروح الوطنية الى جانب التفعيل على مستوى اللقاءات والتفعيل الثقافي والعلمي والتوعوي بشكل عام، وخدمة قضايا الكويت بشكل علمي ومنظوري لتظل جامعة الكويت وسط نظيراتها على مستوى الوطن العربي وتحتل مكانة مرموقة لائقة بها وسط الجامعات الاجنبية.
واتطلع الى العمل على استكمال الاعمال السابقة للكلية من خلال ارتباطاتها بالمواثيق والاتفاقيات مع الجامعات الاجنبية ونخص منها تلك الاتفاقية العلمية التي ابرمتها كلية الآداب.

منظومة
وبينت الدكتورة ميمونة ان كلية الآداب جزء من الجامعة التي بدورها من المنظومة التعليمية في الدولة ولن تستطيع السياسة التعليمية في الدولة النهوض بدور هام ما لم تكن لديها رؤية واضحة مستندة الى خطط قومية شاملة، مشيرة الى ضرورة وجود الدعم السياسي لكلية الآداب وللمؤسسة الجامعية بحيث يصبح التعليم الجامعي بأنواعه قضية قومية ومطلباً حضارياً، وكذلك الدعم المادي الذي يجب ان يتناسب مع رؤية الدولة والدور المتوقع من التعليم، فإذا كان الدعم متذبذبا خاضعاً لسياسات التقشف فلا يمكن ان نتوقع من التعليم اكثر مما اليوم مثل بقية الدول العربية والنامية.

مبنى الكلية

واوضحت الدكتور ميمومة وجود توجه ودراسة من قبل عمادة الكلية لنقل الدراسة من مقر الكلية الحالي في كيفان الى مقر كلية الحقوق السابق في حولي مطلع العام الدراسي 2009/2008 لحين الانتهاء من الترميمات الى ان ذلك يعتمد على تقرير اللجنة المشكلة من العمادة للاطلاع على صلاحية الموقع وامكانية ضم قسم الاعلام الى بقية اقسام الكلية من خلاله لحين الانتهاء من الترميمات لمبنى الكلية الحالي والتي تم الغاء عقد الشركة المختصة فيه وجار العمل على التعاقد مع شركة اخرى لاستكمال الترميمات.

قسم الإعلام

وبينت الدكتورة ميمونة ان عمادة الكلية على علم تام بمدى الاقبال الكبير الذي يشهده قسم الاعلام في الكلية من قبل الطلبة لما يوفره القسم من فرص وظيفية ممتازة بعد التخرج مشيرة الى انه لا يوجد توجه للتقليل من اعداد المتقدمين للقسم مبينة انه سيتم خلال الاشهر المقبلة استحداث وحدة ضمن مكتب الاستشارات والتدريب بمسمى وحدة النشاط الاعلامي لتمكن طلبة الاعلام من خلال تنفيذ مشاريعهم والدخول في دورات والتسويق للمشاريع التي ينتجونها بما يعود عليهم بالفائدة المعنوية والمادية.

برنامج الفرنسي

واشارت الدكتورة ميمونة الى ان مشروع استحداث قسم خاص للغة الفرنسية وادابها من ضمن اولويات الكلية الا ان السعة المكانية الحالية للكلية حالت دون تنفيذه وتم الاكتفاء بوضع برنامج للغة الفرنسية ضمن قسمة اللغة الانجليزية الى حين توفر الامكانيات المناسبة مشيرة الى انه ستتم دراسة احتياجات كافة الاقسام في الكلية من اعضاء هيئة التدريس دون وجود مانع من انتداب اي عضو هيئة تدريس لسد الشواغر في بعض الاقسام.

جريدة الوطن

Print This Page

المستخدم

كلمة المرور


تسجيل! | تفعيل

:: الكليات ::

شروط الاستخدام | خصوصية المعلومات
© جميع الحقوق محفوظة 2006-2009 - قيم مدرسك.
تحميل الصفحة في 0.0929 ثانية.